ذكرى

قذى بعينيَّ أم بالعين عوّارُ … أم ذرفت إذ خلت من أهلها الدار 
كأن دمعي لذكراه إذا خطرت…فيضٌ يسيل على الخدَّين مدرارُ

تأمل

كان أبوهريرة رضي الله عنه إذا مر بشاب قال له يابن أخي لعلك أن تدرك عيسى ابن مريم عليه السلام فأقرأه السلام مني 
كان هذا قبل 1400 سنة 
‫#‏فتأمل‬ 
ماذا نقول نحن اليوم…